تحذير من حبوب منع الحمل بعد وفاة امرأتين بفارق 10 أيام فقط

وجه تحذير للمرأة التي تتناول حبوب منع الحمل ووصفها الأطباء، بعد وفاة امرأتين في نفس الشهر بمضاعفات مماثلة.

أصدر الطبيب الشرعي أليكس هو، في أوكلاند بنيوزيلندا، نتائج حول المآسي هذا الأسبوع، والتي أوصى فيها بضرورة استشارة النساء بشأن مخاطر الجلطات الدموية الوريدية، حيث تعاني كلتا المرأتين من ظروف تخثر الدم غير المعروفة.

إحدى النساء، جورجيا أونيل، فنانة مكياج تبلغ من العمر 24 عامًا، عثر عليها ميتة في غرفتها في شقتها المشتركة في جبل روسكيل أوكلاند على يد زميلتها في المنزل في سبتمبر 2021.

وكانت السيدة أونيل قد أرسلت في وقت سابق من ذلك اليوم رسالة نصية إلى زميلتها في المنزل ووالدها تقول فيها إنها ليست على ما يرام وتعاني من ألم في أسفل ظهرها أسفل ساقها اليسرى. أخبرت زميلتها في المنزل أن الألم جعلها ترغب في التقيؤ.

وقال الطبيب الشرعي هو إن السيدة أونيل لم تكن على علم بأنها تعاني من حالة تعرف باسم طفرة العامل الخامس ليدن، والتي تزيد من خطر الإصابة بتجلط الأوردة العميقة (DVT) أو الانسداد الرئوي (PE) لدى أولئك الذين يتناولون حبوب منع الحمل بنسبة 35 مرة.

بالنسبة لأولئك الذين لا يعانون من هذه الحالة والذين يتناولون حبوب منع الحمل، فإن الخطر يتراوح من ثلاثة إلى أربعة أضعاف.

وقال الطبيب الشرعي ألكسندر هو إنه يجب تقديم المشورة للنساء بشأن زيادة خطر الإصابة بجلطات الدم أثناء استخدام حبوب منع الحمل المركبة وحول الأعراض التي يجب ألا يتجاهلنها.

قالت الدكتورة إيلين ميريمان، المديرة السريرية لأمراض الدم وطبيبة تجلط الدم في مستشفى تي واتو أورا وايتيماتا، إنه لا توجد فائدة من إجراء فحص روتيني للعامل V Leiden قبل استخدام المرضى لوسائل منع الحمل.

وذلك لأن معظم الأشخاص الذين أصيبوا بجلطات الأوردة العميقة أو الانصمام الرئوي ليس لديهم طفرة التخثر.

وقال الدكتور ميريمان: “إن عدم وجود اختبار إيجابي قد يطمئن بشكل خاطئ أولئك الذين لديهم تاريخ عائلي من الجلطات الدموية الوريدية حيث قد تكون عوامل الخطر المصاحبة موجودة”.

في توصيات الطبيب الشرعي هو، قال إن جميع النساء اللاتي تناولن حبوب منع الحمل المركبة، وخاصة أولئك الذين لديهم تاريخ عائلي من الجلطات الدموية الوريدية، يجب أن يكونوا يقظين بشأن مراقبة الأعراض وعدم تجاهلها.

في حالة الإصابة بجلطات الأوردة العميقة، تشمل الأعراض ألمًا في الساق في الفخذ أو ربلة الساق، وتورمًا، وسخونة الجلد عند اللمس وتغير لونه إلى الأحمر أو ظهور خطوط.

في حالة أعراض PE تشمل ضيق في التنفس، والتنفس السريع، وألم في الصدر تحت القفص الصدري، والدوخة والإغماء.

وقال الطبيب الشرعي هو إنه يجب تقديم المشورة المناسبة للنساء بشأن المخاطر المتزايدة والأعراض التي يجب الانتباه إليها من قبل المتخصصين الطبيين قبل وصف حبوب منع الحمل.

وأشار أيضًا إلى وفاة الشابة الثانية إيزابيلا رانجياموهيا ألكسندر، 17 عامًا، التي انهارت أثناء سيرها مع والدها في الشهر نفسه.

وتم نقلها إلى مستشفى أوكلاند لكنها توفيت بعد فترة وجيزة. وعُثر فيما بعد على جلطات دموية في ساقيها ورئتيها.

وشددت الدكتورة ميريمان في التقرير على أن “عواقب الحمل غير المقصود يمكن أن تسبب ضررًا أكبر بكثير للنساء مقارنة بوسائل منع الحمل الفموية الآمنة”.

“إن خطر الإصابة بجلطات الأوردة العميقة والانسداد الرئوي أثناء الحمل أعلى بستين مرة من حبوب منع الحمل المركبة.”